فوائد التطعيم للطفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فوائد التطعيم للطفل

مُساهمة  رفاعي وافتخر في الخميس سبتمبر 20, 2012 3:34 pm

التطعيم ضد مرض شلل الأطفال والدرن يجب أن يبدأ خلال الأيام الأولي من عمرالمولود‏,‏ وليست له أية آثار جانبية عليه هذا ما يجب أن تعرفه كل أم ويؤكد د‏.‏محمد عبد الفتاح إبراهيم أستاذ طب الأطفال بمعهد شلل الأطفال بإمبابة الذي ينصح بالتطعيم بعد مرور خمسة أيام من الولادة لأن لبن الأم في تلك الفترة يحمل أجساما مضادة تمنع إستفادة الجسم من التطعيم, كما يفضل أن تتوقف الأم عن الرضاعة لمدة نصف ساعة فقط بعد التطعيم حتي لا يتقيأ الطفل

والتطعيم عبارة عن مادة منبهة للجهاز المناعي وحماية للجسم من مرض شلل الأطفال تؤخذ علي ثلاث جرعات لضمان الحماية 100% من الأجسام المضادة للثلاث فيروسات الخاصة بالمرض, وهناك تطعيم بعد سن الرابعة (أصبح إجباري) ضد الحصبة والغدة النكافية والحصبة الألماني, وهناك تطعيمات أخري قد ينصح بها أطباء الأطفال مثل تطعيم ضد الالتهاب الكبدي الوبائي( أ) وعادة ما يعطي التطعيم للطفل خلال السنة الثانية من عمره ويفضل إعطاؤه قبل أن يبدأ الطفل في الذهاب إلي الحضانة, وفي عمر عامين أيضا يجب تطعيم الطفل ضد الجديري المائي, وتطعيمه ضد الالتهاب السحائي (الحمي الشوكية) عند 4 سنوات..



أما بالنسبة للتطعيم ضد فيروس الروتا فيتم إعطاء جرعتين منه للطفل خلال الستة أشهر الأولي من عمره, وعادة ما تنقسم إلي جرعة أولي في سن ما بين 6 أسابيع إلي 3 شهور, تليها جرعة ثانية يتم إعطائها بعد مضي 6-8 أسابيع, بينما التطعيم ضد الإلتهاب الرئوي فيعطي للطفل من سن سنة وجرعة منشطة عند دخوله المدرسة, وجدير بالذكر أن التطعيم ضد الأنفلونزا البكتيرية و الأنفلونزا يوصي بإعطائه لجميع الأطفال بكافة أعمارهم سنويا خلال فصل الخريف وبصفة خاصة للأطفال الذين يعانون من الحساسية والربو والأعراض الأخري المزمنة أما. التطعيم ضد التيتانوس فيجب إعطاؤه في سن 5 سنوات ثم يكرر كل عشر سنوات علي مدار العمر




وأخيرآ يؤكد د.عبد الفتاح أن الآثار الجانبية للتطعيمات عادة ما تكون بسيطة ومؤقتة مثل ارتفاع طفيف في درجة الحرارة, سوء الحالة المزاجية للطفل, ألم أو ورم في مكان الحقنة,و العديد من الأطفال لا يعانون من أي آثار جانبية. وبصفة عامة فالآثار الجانبية التي قد تظهر أقل خطورة بكثير من المرض نفسه,ففي بعض الحالات النادرة قد يكون لدي الطفل حساسية من التطعيم نفسه فتظهر هذه الحساسية علي هيئة طفح جلدي و بكاء مستمر, وعندما يسخن الطفل فهذا يعني أن التطعيم إيجابي, وتوصي وزارة الصحة العالمية بأن تؤخذ حقنة التطعيم في الفخذ من الأمام حتي لا تصيب عصب الفخذ, و في حالة ما إذا كان الطفل مريضا أو مصابا بارتفاع في درجة الحرارة يجب عدم تطعيمه حتي تتحسن حالته, لكن في حالة إصابته بمرض طفيف بدون حرارة كالبرد أوالكحة فيمكن تطعيمه كالمعتاد.


رفاعي وافتخر

المساهمات : 46
تاريخ التسجيل : 31/08/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى